منتدى آفاق الفلسفة و السوسيولوجيا و الأنثروبولوجيا

الإحصاء في المنهج الأنثروبولوجي

اذهب الى الأسفل

default الإحصاء في المنهج الأنثروبولوجي

مُساهمة من طرف لمياء في الخميس فبراير 28, 2008 3:23 am

1-الإحصاء في البحوث الأنثروبولوجية


يعد إدوارد تايلور أول من لفت الانتباه الى إمكانية استخدام الإحصاء في البحوث الأنثروبولوجية ، فقد كان رائدا في هذا المجال ، حيث قام بدراسة أنماط القرابة والزواج فقد جمع معلومات من 350 مجتمعا من مجتمعات العالم ، وطبق طرقا إحصائية لكي يجد العلاقة بين النظم الاجتماعية بطريقة متسقة تسمح بالاستدلال على حدود التطور الثقافي و بشكل منتظم يمكن إخضاعه لقوانين، وقد ألقى تايلور في عام 1888 محاضرة حول هذا الموضوع ربط فيها بين ازدهار الأنثروبولوجيا الاجتماعية واستخدام الأسلوب الإحصائي. وقد لقت تلك المحاضر معارضة من جانب الأنثروبولوجيين ورفض الإحصاء في تلك الفترة، وفي الأواخر الأربعينات من القرن الماضي ، طرحت نفس الإشكالية وبنفس الحدة التي كانت في وقت تايلور ، وساعد على تجدد تلك الدعوة هو اتساع الاهتمام الأنثروبولوجيا ، فبعد أن كانت تقتصر على دراسة المجتمعات البدائية البسيطة المتجانسة ، صغيرة الحجم نسبيا اتسع نطاق الاهتمام إلى دراسة المجتمعات القروية والحضارية.

ومن العوامل التي دعمت الاستعانة بالأسلوب الإحصائي في البحوث الأنثروبولوجية هو الاهتمام بدراسة البناء الاجتماعي ، وهنا كانت الحاجة إلى الاستعانة بالأسلوب الإحصائي لدراسة هذا البناء وفهمه وكذلك عقد المقارنة الثقافية بين المعطيات البيانات التي يتم جمعها من عدة مجتمعات ومن هنا تم ترجيح الأسلوب الإحصائي يإعتباره من أهم الوسائل التي التي تحقق تلك الغرض. وأخيرا تم تقدم لغة المعادلات والرموز الرياضية وزيادة التعاون بين علمين الاجتماع والانثروبولوجيا ، إلى أن أعاد الأنثروبولجيين النظر في مناهجهم وأساليبهم البحثية.

ومن اللذين تصدوا للأسلوب الإحصائي هو "قريفتس" وأوضح خطورة ربط دراسة البناء الاجتماعي والرابطة المصطنعة التي يرغب بعض العلماء في إقامتها بين المقاييس الرياضية والبناء الاجتماعي.

وكذلك حذروا من استخدام الإحصاء لأنه يتميز بالدقة الزائفة أو أنه يؤدي إلى التضليل أو أن المعالجة الوظيفية تتألف بصعوبة مع الأرقام الرياضية.

أما الذين أيدوا الأسلوب الإحصائي في الدراسات الأنثروبولجية يرون أنه كلما تقدمت الأنثروبولجيا وتطورت زاد الاهتمام إلى الأسلوب الكمي وكلما بعدت عن دراسة المجتمعات المتجانسة والمستقرة برزت الحاجة الى الأسلوب الإحصائي.

وقد جاء اهتمام بعض الأنثروبولجيين بالأسلوب الإحصائي في نطاق اهتمامهم بدراسة البناء والمقارنة الثقافية ومن ذلك يشير ليفي ستراوس إلى أن أحد المزايا الرئيسية في دراسة البناء الاجتماعي إنه يمكن من استخدام القياس في الأنثروبولوجية والثقافية . وهكذا بدأ القبول الشرعي للاستعانة بالإحصاء ، ولكنه مساعدة في المنهج الانثروبولوجي ويستخدم بأسلوب بسيط حيث تجمع المعلومات وتحلل كميا دون استخدام نماذج رياضية.

___________________________________________________
avatar
لمياء
اجتماعي
اجتماعي

انثى عدد الرسائل : 88
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 13/01/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: الإحصاء في المنهج الأنثروبولوجي

مُساهمة من طرف لمياء في الخميس فبراير 28, 2008 12:46 pm

2-الإحصاء من واقع الدراسات العالمية والمحلية

1-الإحصاء من واقع الدراسات العالمية:

الاحصائي في المكسيك مستعينا بأسلوب cargo قام "كانسان" بدراسة نسق ديانة شغب

. وقد توصل من zinzcanta في إطار تحليل البيانات المتوفرة في المكاتب الرسمية في

خلال هذا التحليل إلى نتائج تكشفها الدراسة الكيفية الدراسة الكيفية ومنها وجود تصنيفات اجتماعية أخرى غير التي أوضحتها الدراسة المتعمقة. كما تبين له ارتباط الزواج بالديانة حيث يتزوج الإفراد من داخل الطائفة الدينية التي ينتمون لها ويكتسبون الأبناء المكانة وفق للمكانة الدينية لآبائهم.

ودرس "بورتون باسترانك" بعض الظواهر الثقافية المتعلقة بالمواليد وعادات الطعام الخاصة بالأطفال حديثي الولادة بالاعتماد على التحليل الإحصائي.

وكذلك أجرى جاك أرن دراسة عن الفقر في الفيليبين حاول فيها معرفة معدل تزايد الفقر ونسبته لذا أجرى إلى إجراء تحليل تاريخي لبيانات الفقر عالميا ومحليا.

ومذلك درس" ماك ميلان" وزملائه عن النمو الدولي، فقد إستعانو بالأسلوب الإحصائي في عقد مقارنة بين دول العالم الأول والثالث وفقا للبيانات الرسمية المتاحة عن هذه الدول كما قاموا بإجراء دراسة حالة للوصول إلى نتائج أكثر عمقا حول الموضوع المدروس . وخلص من هذه الدراسة إلى التأكيد على إن الأنثروبولجيا المعاصرة لم تعد تهتم بتناول القضايا الجزئية فقط بل والكلية أيضا لذا فإن الأسلوب الإحصائي مهم في التحليل من المنظور الكلي.

2-الإحصاء من واقع الدراسات المحلية:

تعد دراسة ناهد صالح من الدراسات الرائدة والمبكرة في هذا المجال ، إذ انطلقت أساسا من تقويم الإحصاء في البحوث الأنثروبولجية مؤكدة العلاقة بين النظرية والمنهج وبينها وبين الموقف من استخدام الأسلوب الإحصائي وكيفية استخدامه وقد قامت باختبار هذا الأسلوب من خلال دراسة ميدانية تناولت النسق الاقتصادي لقريتين أحداهما زراعية والأخرى زراعية صناعية في طريقها للتحول إلى مجتمع صناعي .

وأمكن بالاعتماد على الأسلوب الإحصائي جمع بيانات عن العلاقات الاجتماعية التي هي محور الدراسة الانثروبولوجية الاجتماعية كما تبين صلاحية هذا الأسلوب في جمع بعض البيانات عن ثقافة هذا المجتمع.. وكذلك دراسة رائدة أخرى تحت إشراف علياء شكري تدور حول المرأة في الريف والحظر ومدى مساهماتها الاقتصادية والأدوار التي تؤيدها عبر دورة حياتها، اتخذت من الأسلوب الإحصائي أسلوبا أساسيا بجانب استخدام الأساليب الكيفية.

___________________________________________________
avatar
لمياء
اجتماعي
اجتماعي

انثى عدد الرسائل : 88
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 13/01/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى