منتدى آفاق الفلسفة و السوسيولوجيا و الأنثروبولوجيا

العلوم الفلسفية تخدم تفعيل مفهوم التقدم العلمي !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default العلوم الفلسفية تخدم تفعيل مفهوم التقدم العلمي !

مُساهمة من طرف يونس عاشور في الجمعة أكتوبر 15, 2010 4:43 am

الفلسفة تخدم تفعيل مفهوم التقدم العلمي!

بقلم / يونس عاشور.
مفهوم التقدم العلمي مسؤولية جماعية واجتماعية حيث يقع أولاً على عاتق العلماء والمفكرين الذين بدورهم يستطيعون وضع السبل ورسم النظم التي تكون منطلقاً ومرتكزاً لسيرورة وصيرورة مفهوم التقدم.
وهذا الأمر يتطلب جدية وفاعلية دينامية أكثر من قبل المشتغلين في حقل العلم . فهم وحدهم يدركون الكيفية التقنية المنهجية التي يقتضي أن ترسم لمفهوم التقدم والتي تكمن في طرح الدراسات والأبحاث ذات البعد الغائي والاستراتيجي الذي يتضمن قيمية النظريات والآراء والأفكار التي بدورها تقوم بعملية تقويم وتكوين حقيقة التقدم وملامسة واقعيته .
ويمكن القول أيضاً أن الفاعليات المؤسساتية والمراكز الأكاديمية والجمعيات العمومية يقتضي بدورها أن تشارك في عملية الدعم والمساهمة بشتى الأشكال التي يحتاجها التقدم العلمي ، كإعطاء الدراسات أو تقديم الأبحاث العلمية التي من شأنها تعبيد وتمهيد الإرشاد وايلاء المنهاج الصحيح الذي بدوره يكفل لنا ملامسة مفهوم التقدم . وثمة أمور وعوامل كثيرة تتضمن مفاهيم تكون قابليتها للتقدم العلمي هدفاً ملموساً ، فمثلاً الانجازات الاقتصادية والسياسية والزراعية تكمن في عملية البناء لسيرورة التقدم العلمي إذ لا يتأتى منطلق التقدم طرفاً ، وإنما تقوم عدة مسارات واتجاهات بدعمه إلى دفة المركزية التي تتحكم بتطوره أو انحداره .
بالطبع تلك الأمور بحاجة إلى استكشاف ودراسة موضوعية تبين أوجه العلاقة الهادفة والمنشودة بين تقدم العلم والبنية القاعدية التي ينبثق وينطلق منها إبان الأبحاث والتجارب والاكتشافات .
أن واقعية التقدم كيان دائم النمو من المعارف والأفكار المبنية على تتابع التطورات والتحولات الحياتية ، بل أيضا تعاقب خبرات وتصرفات سيل عظيم من المفكرين والعاملين . أن التقدم العلمي إذا أردناه أن يكون ملموساً فعلياً أن نجعل له طريق صواب وان نقيم له نظام قوة لتناسقه واتساقه في كيفية تقدم العلوم إلا انه يستدعي طريق الصواب قبل تحديد الهدف نفسه ووضعه في المكان الصحيح وما تحتاجه العلوم هو الفلسفة وتحليل الشاكلة العلمية وتنسيق الأهداف التكاملية وكل علم بغير هذا يكون بطيئاً ومتأخراً ويقدم لنا بيكون شهادة على ذلك بقوله أننا لا نستطيع مشاهدة منظر المدينة تماماً من مكان منبسط او منخفض، كذلك من المستحيل اكتشاف الأجزاء الشاسعة والعميقة للتقدم بالوقوف على مستوى العلم نفسه .
ليس ثمة شك بأن العالم استطاع في العصر الحديث أن يحرز تقدماً مذهلاً في ميادين العلم وتطبيقاته العملية ، وهذا عدا الانجازات الحضارية الأخرى، ونحن بحاجة إلى جهود النابهين من العلماء والمفكرين وجميع الطبقات والمستويات العلمية حتى نستطيع قطع المسافة التي تفصل بيننا وبين سائر الأمم والمجتمعات لكي نساير ركب التطور العلمـــــي الحديث .

yashoor@hotmail.com
yashoor0@gmail.com
avatar
يونس عاشور
عضو مميز
عضو مميز

ذكر عدد الرسائل : 18
العمر : 45
تاريخ التسجيل : 03/10/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى